ابوجبيهه

باب الشارع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

باب الشارع

مُساهمة من طرف عوض السيد ابراهيم في 15th أغسطس 2013, 00:10

لعل من اغرب العلاقات العاطفية الغير شعورية التى يمكن ان تنشاء بين انسان وجماد هى العلاقه بين افراد الاسرة وباب الشارع ( خصوصا فى المجتمع السودانى ) فاكاد اجزم بان باب الشارع له دور اصيل فى تكوين البناء النفسى للفرد السودانى ولو كان فرويد عايش فى السودان كان عمل مرحلة باب الشارع كمرحلة مهمة من مراحل التطور النفسى للطفل ( بدل مراحلو العجيبة ديك ) فمنذ الصغر تنشاء علاقة حب واحترام بيننا وبين باب الشارع تبداء مع توجيهات الام لصغارها بان يلعبو قرب باب الشارع وتاكيدها لهم ( ماتمشو بعيد من باب الشارع ) ( ياولد اقعد جمب خشم البيت ) وبفعل الطبيعة النفسية للطفل وحبها للعب والاكتشاف تنشأ علاقة حب شرطية بين الفرد وباب الشارع . اما فى الاعياد فيكون باب الشارع محور اهتما الاطفال عندما يتم طلية بالبوهية ويتسابق الاطفال فى تنفيذ هذا الشيء . وعندما يتم تعليق خروف العيد فى باب الشارع ينظر له جميع افراد البيت بحب واحترام كونة من يحمل تلك الكلتة من اللحم والتى سوف تصبح بعد قليل شية وكمونية . وعند قدوم رب البيت من الحج تكتب على باب الشارع عبارات الاستقبال والدعوات والتمنيات من الله بان يتقبل الله منه حجه هذا . وكان باب الشارع احد افراد العائلة والذى لابد من ان يحيى ذلك القادم من ارض الحجاز .
وتظهر اكثر علاقة باب الشارع بافراد المنزل عند وداع احدى بناتهم كعروس ذاهبة الان مع زوجها فبين اصوات الزغاريد والمباراكات وفرحة العروس بزوجها لاتزرف العروس دموعها الا عندما تصل لباب الشارع وكانة الاهم عندها , وكانها تودع ذكرياتها الجميلة عند هذا الباب العظيم . فهى تسير بتمهل ولكن عند وصولها لباب الشارع تاخذ لها وقفة قصيرة ممسكة به باطراف يدها فى امتزاج عجيب بين خجل من ان يلاحظ زوجها حبها لذلك الباب وبين حزنها على وداعها لباب الشار ع .
وعند زيارة النساء لبعضهم البعض ورغم جلوسهم لساعات طوال داخل المنزل الا انهم يقضون امتع اوقات الونسة و (القطيعة ) وقوفا عند خروجهم جمب باب الشارع وكانه احدى صديقاتهم التى لابد ان تستمتع معهم ايضا بماقالوه وان يخبروه باسرارهم ومشاكلهم وتصبح لمة النساء امام باب الشارع استفتاء حقيقى لحبهم له وتاثيرة النفسى عليهم .
بل ان الامر يتطور اكثر من ذلك فعندما تضيق الدنيا وصدور الرجال بما تحملة من هموم ومشاكل تكون عبارة ( ياخ انا زهجان شوية ماشى اقعد جمب باب الشارع ) كانه الملجأ لضيق الصدور عندما تحتشد بمشاكل الحياة وصعابها فى صدور الرجال لتضيق من مساحة التنفس فى تلك الصدور التى اهلكها هم التفكير فى معيشة ابنائها وتحسين مستقبلها , ليفسح لهم الجلوس جمب باب الشارع مساحة اخرى واوسع داخل صدورهم لتحمل ذلك الاوكسجين الذى يمدهم بالطاقة للحياة فيسرى فى عروقهم حتى قلوبهم ويحمل معهم حب ذلك المكان السحرى ( باب الشارع ) .
ولعل من احزن المواقف التى يمكن ان يشاهدها الانسان واتقلها على القلب خروج جثة رب المنزل تتبعها زوجتة والدموع من عينيها تنهمر وهى رابطة الجأش . ولكن بمجرد ان تتخطى جثة زوجها المحمول على اعناق الابناء والجيران والاقارب باب الشارع تخترق قلبك اصوات ذلك الصريخ الحاد الممزوج باللوعة والالم من تلك الزوجة والتى كانت قبل قليل فى قمة الصبر وكانها تطلب من ذلك الباب ان يعيد لها زوجها حيا مرة اخرى او على الاقل ان لا يسمح لهؤلاء الرجال باخذ زوجها بعيدا عنها ليكون خروج الجثة من باب الشارع هى الميقات النفسى الرسمى للوفاة لتصبر الزوجة نفسها بان تبكى امام باب الشارع وهى ممسكة به وجالسة على الارض وكانه اخر من بقى لها من ذكرى زوجها المتوفى .
فباب الشارع عندنا نحن السودانيين ليس مجرد باب او جماد او كتلة من خشب او حديد , ولكنة واحد من افراد العائلة وشريك اصيل فى تربية ابنائنا و بناتنا ومخزن ذكرياتنا منذ الطفولة وحتى الممات .
شكرا عزيزى باب الشارع فلولا ضربتك لى فى قدمى هذا الصباح لما عرفت قيمتك ابدا , وكان هذه الضربه عتاب صغير منك لانتبه لتحيتك عند قدومى وخروجى كل يوم
(م)

عوض السيد ابراهيم
مشرف المنتدى العام
مشرف المنتدى العام


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: باب الشارع

مُساهمة من طرف أزهرى الحاج البشير في 15th أغسطس 2013, 10:15

ما أجدى وأنفع إلا أن تبدأ بنفسك لتحث الآخرين بالصعود إلى القمة ......

وفِيلٌ وأَذيابٌ وابنُ خُوَيدرٍ * وغَنسَلَةٌ فِيهَا الخُفَيعَانُ قَد نَزَل ................. والمعنى واضح

أزهرى الحاج البشير
مشرف عام
مشرف عام


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: باب الشارع

مُساهمة من طرف عوض السيد ابراهيم في 15th أغسطس 2013, 10:25

ابو الزهور صباح الخير.
        واضح
وهذا ما قصدته........

عوض السيد ابراهيم
مشرف المنتدى العام
مشرف المنتدى العام


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: باب الشارع

مُساهمة من طرف الفاتح محمد التوم في 15th أغسطس 2013, 12:15

 شكراً شباب لحديث الأبواب ....... واهمها "باب الشارع " 

الفاتح محمد التوم
مشرف المنتدى السياسى
مشرف المنتدى السياسى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى