ابوجبيهه

صمت البراكين قبل انفجار العاصفة عالم عباس محمد نور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

صمت البراكين قبل انفجار العاصفة عالم عباس محمد نور

مُساهمة من طرف خدورة أم بشق في 26th مارس 2015, 16:20

(1)
هدوءٌ، ولكنه عاصفةْ.
هدوءٌ،
وفي صمته الكاظم من غيظه
قنبلةٌ ناسفةْ.
هدوءٌ،
يهندس في السرِّ
ذرّاتِ وثبته،
ومجرّاتِ ثورته،
واكتساحَ جحافله الجارفةْ.
هدوءٌ
يدَمْدِمُ غَضْبتَهُ، ويُكوّرُ قَبْضَتَهُ
ويدوْزِنُ أوتارَ حناجرِهِ الهاتِفةْ.
هدوءٌ،
يسطّر اشعار مسيرته العارفةْ
و يرتّبُ للنصر عبر صفوف كتائبه الزاحفة.
هدوءٌ،
يكدّس الرعدَ والبَرْقَ ضمّادةً
فوق شرايينه الراعفة.
هدوءٌ،
ليملأ عينيه من خناجر جلاده النازفةْ.
هدوءٌ،
يُحَفّزُ خَيْلَ الوُثُوبِ،
بِمِهْمَازِ هَبّتِه الهادفةْ.
هدوءٌ صَمُوتٌ ليكبُت ثرثرةَ المُرْجفينَ،
ويَفْضَحُ عُرْيَ المُرائين،
علَى وَهْجِ نيرانها الكاشفةْ.
هدوءٌ،
يُخاتِلُ عُذْرَ التأنِّي،
وغَدْرَجَلاوِذَةِ الأمْنِ،
إفْكَ الدجاجلة الملتحين،
ذوي السحنة الزائفةْ.
هدوءٌ،
وتحسبه هدْأة الموت،
لكنّها الآزفةْ،
ستتْبعُها الرادفة.
فلا هجعت تلكمُ الأنفس الخائراتُ
ولا وهنت جذوةُ الرفض فينا،
ولا نامت الأعينُ الخائفةْ.

(2)
يا سهادَ الدفاتِرِ في ليلة الصَّمْتِ،
والشعراءُ الخليّونَ ناموا.
يا صراخَ القوافِي الحبيسةِ ما بين اقلامِهم،
واصْطِخابِ محابِرِهِمْ، حيث قاموا.
يا ارْتِعاشَ التَّمَرُّدِ في الدمِّ يغلي،
فلا يستقرُّ إلى أن يقرَّ السلامُ.
إلى أنْ يًقامَ القِصاص على ساحةٍ العَدْلِ بالْقِسْطِ،
لا يَتَفَلَّتُ جانٍ،
ولا يعْتَرِي المُنْصِفين انْهِزامُ.
هدوءٌ، يُبَدّدُ وحشَتَهُ،
ويُحَدّدُ وجْهتَهُ،
ويُزَلْزِلُ عرْشَ البُغَاةِ، يَدُكُّ صَياصِيَهُمْ،
حيث حَلّوا وحيث أقاموا.
هدوءٌ، تبرْكَنَ يغلي،
يُؤَكِّدُ أنَّ الطواغيتَ وَهْمٌ،
وأنَّ دمَ الأبْرِياءِ حرامُ.

خدورة أم بشق
مشرف منتدى الشعر
مشرف منتدى الشعر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: صمت البراكين قبل انفجار العاصفة عالم عباس محمد نور

مُساهمة من طرف الفاتح محمد التوم في 26th مارس 2015, 18:55

استاذي فضل الحـــاج ....  الشاعر فضيلي جمـــــاع : علّق على القصيدة 
عالم يا صديقي وتوأم شعري.. ينسل الشعر من جوارحك مثلما تهطل غيمة مدرار على رابية انتظرت قطراتها بعد صيف حارق. هذه قصيدة خرجت بها كعهدي بك من منصة عالية إلى أخرى أكثر علوا ورفعة. طربت لكل شطرة في القصيدة.. لكني سكرت - وذاك سكر حلال - حين أتيت على المقطع الذي تقول فيه:
يا صراخَ القوافِي الحبيسةِ ما بين اقلامِهم،
واصْطِخابِ محابِرِهِمْ، حيث قاموا.
يا ارْتِعاشَ التَّمَرُّدِ في الدمِّ يغلي،
فلا يستقرُّ إلى أن يقرَّ السلامُ.
إلى أنْ يًقامَ القِصاص على ساحةٍ العَدْلِ بالْقِسْطِ،
لا يَتَفَلَّتُ جانٍ،
ولا يعْتَرِي المُنْصِفين انْهِزامُ.
هدوءٌ، يُبَدّدُ وحشَتَهُ،
ويُحَدّدُ وجْهتَهُ،
ويُزَلْزِلُ عرْشَ البُغَاةِ، يَدُكُّ صَياصِيَهُمْ، 
حيث حَلّوا وحيث أقاموا.
....................................................................................
....................................................................................
بمثل هذه الحروف الخناجر.. الحروف الصوادح .. الحروف التي تمتطي صهوة الغيم لكنها تمشي على الأرض بعنفوان الإنسان سيد نفسه وصانع مستقبله- بمثل هذه القوافي الرعود نبذر الوعي لأستنهاض أمتنا وبناء وطن لنا نتساوى فيه أجمعين !
عشت يا صديق الحرف ويا رفيق النضال من أجل شرف إنساننا وبلدنا.

الفاتح محمد التوم
مشرف المنتدى السياسى
مشرف المنتدى السياسى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: صمت البراكين قبل انفجار العاصفة عالم عباس محمد نور

مُساهمة من طرف الفاتح محمد التوم في 26th مارس 2015, 18:58

وكنت قد قرأت ........

قصيدة جديدة للشاعر فضيلي جماع : (إلى عالم عباس وكمال الجزولي.. التماسة عزاء  ) !)

هواكَ غيْرُ ما الهوَى!
(إلى عالم عباس وكمال الجزولي.. التماسة عزاء !)
=
أراكَ في حقيقتي وحُلُمي
تطلّ من سمائكَ البعيدِ نجمة
ومن مشارفِ الغروبِ ..
شفقاً وغيمة
وتستحيلُ في الصباحِ
قطرةً من الندَى
هواكَ غيْرُ ما الهوى!
تجيءُ حالماً وليِّنا
وتدخلُ القلوبَ هيِّنا
تذوبُ في المسامِ
ثمّ تملأُ الوريدَ ضجّةً وعاصفة!
هواكَ لغةُ النقيض..
لغةُ الحراكِ والسكون
والرحيل بين .. بينْ !
هواك غيْرُ ما الهوى
فمِن دموعِ عاشقيكَ
يطرحُ النشيدُ قوسَهُ
وتكتسي الورودُ لونَها
وتستحي الصُّخورُ من جفافها
وتستعيرُ لحنَها العنادلْ
هواكَ صيْحةُ الرّعودِ..
هبّةُ الرِّياحِ واستكانةُ الأصائلْ!
وأنت في حقيقتي وحُلُمي
تشدُّ وترَ الغناءِ في دمي!
**
أواهُ منكَ يا رفيقَ حُلُمي
ويا أنيسَ غربتي..
يا وجعي وسندي وفزعي!
يا كاسياً أديم أحرُفي مهابةً
يا بلدي!
ويا بعيدُ .. يا قريبُ
يا خفيُّ كلما حسِبْتُه مضى..
يعودُني!
ومن خيالِ ظلِّه تلوحُ أجملُ القرى
هواكَ غيْرُ ما الهوى!
وآهِ منك يا حبيبُ يا وطنْ
أكلَما أقولُ أنني شفيتُ منك
ضجّ في الوريدِ مطرٌ
وهزّت الضلوعَ عاصفهْ؟!
أراكَ تستعيرُ ليْلَ شَعرِها
وغُنّةُ الحروفِ والكلامَ والسلامْ
والخُطى الحمامْ!
أراكَ في أهابها
وفي الدّلالِ والغنَجْ
أراكَ في أديمِها!
وفي سدوفِ ليْلِ شعرِها
في رنّةِ الحروفِ في كلامِها!
**
من الذي أتى هنا !
وطاف بي وغاص في دمي؟
وحرّك الشجونَ في فؤادي:
سحائبُ الحنينِ من بلادي؟
أم الحبيبةُ التي في غربتي تحوّرتْ..
وفي المسامِ أصبحتْ بلادي؟!
***********

الفاتح محمد التوم
مشرف المنتدى السياسى
مشرف المنتدى السياسى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: صمت البراكين قبل انفجار العاصفة عالم عباس محمد نور

مُساهمة من طرف خدورة أم بشق في 27th مارس 2015, 16:02

فضيلي جماع ذاك الرقيق .. عرفته منذ كتيبه دموع القرية وفي عام 1972 كنت مسافرا من الخرطوم الى الرهد ثم إلى أبوجبيهة وكنت أركب درجة ثانية وبعد أن جلست مع بعض رفاق الرحلة حيث كانت أسامينا مكتوبة على ديباجة في باب قمرة القطار (اكسبريس الأبيض) وجدت بين الأسماء فضيلي جماع (الأبيض) وأحلوت الرحلة وعند الساعة السابعة والنصف مساء أطل على القمرة فضيلي وقلت له :أخيراً يا فضيلي فأنت تصغير لأسمي مع إضافة ياء المتكلم التي تنم عن الملكية فقط الفكرية فجلجلت ضحكته المكان وقام كل رفاق الرحلة وحيوه وكلهم من الأبيض ...وكانت رحلة جميلة جداً كانت أشعار محمد المكي إبراهيم حاضرة فيها إلى أن انتهت الرحلة الساعة الرابعة عصرا في اليوم التالي بمحطة الرهد ونحن قبالة جبل الدائر العظيم فودعته وقلت له :إن وجدت عربة الآن فسأمر بقرب جبل الداير بعد ساعة أو ساعة ونصف وفعلا لقيت علي الزاكي وغادرت معه لأبي جبيهة... شخصي الضعيف والحبيب عالم نسكن في مربع 51 بالطائف بالقرب من شارع الشرقي امتداد شارع مامون بحيري.

خدورة أم بشق
مشرف منتدى الشعر
مشرف منتدى الشعر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: صمت البراكين قبل انفجار العاصفة عالم عباس محمد نور

مُساهمة من طرف الفاتح محمد التوم في 27th مارس 2015, 20:59

هدوءٌ،

يُحَفّزُ خَيْلَ الوُثُوبِ، 

بِمِهْمَازِ هَبّتِه الهادفةْ.

هدوءٌ صَمُوتٌ ليكبُت ثرثرةَ المُرْجفينَ،

ويَفْضَحُ عُرْيَ المُرائين،

علَى وَهْجِ نيرانها الكاشفةْ.

********

ابداع وسباحة بعمق  دون قـــاع 

الفاتح محمد التوم
مشرف المنتدى السياسى
مشرف المنتدى السياسى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى