ابوجبيهه

سر خطير للويندوز

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

سر خطير للويندوز

مُساهمة من طرف الامين الخوجلابي في 13th أبريل 2011, 10:39

سر خطير للويندوز أنا أول مرة أعرفه لن تحتاج لبرنامج للبلوتوث هل تعلم أن الويندوز أكس بي والفيستا يحتويان على برنامج بلوتوث للارسال و الاستقبال

اذهب أمر التشغيل run وأدخل هذا الأمر

fsquirt







معلومة للعلم هذا برنامج للبلوتوث ولا يغنى عن وجود البلوتوث

الامين الخوجلابي
نشط مميز
نشط مميز


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: سر خطير للويندوز

مُساهمة من طرف عثمان محمد يعقوب شاويش في 14th أبريل 2011, 10:40


سلاااام يا ناس المدينة ...تشكر أخي الباحث الخوجلابي بالجد معلومة قيمة ...نعم كلما تجد معلومة هيك ...أتحفنا بها وجزاك الله ألف خير يا مبدع .... محبتي

عثمان محمد يعقوب شاويش
مشرف منتدى شخصيات من ابى جبيهه
مشرف منتدى شخصيات من ابى جبيهه


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: سر خطير للويندوز

مُساهمة من طرف الامين الخوجلابي في 14th أبريل 2011, 10:48

ربنا يجعلنا وايكم من أهل المدينة ويوعدك زيارتها والصلاة في مسجد نبينا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام



الامين الخوجلابي
نشط مميز
نشط مميز


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: سر خطير للويندوز

مُساهمة من طرف عثمان محمد يعقوب شاويش في 14th أبريل 2011, 11:17

تسلم أخي الخوجلابي ...طبعاً أنا من محبي المدينة المنورة ...وقد أقمت فيها 10 سنوات ...والحمدلله حفظت حتي الشوارع والمطبات فيها ...والله يجزيك ألف خير أخي الخوجلابي ...ولا تنسانا من صالح الدعاء الله يحفظك ..وتحياتي لرسولنا الكريم سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والتسليم ...محبتي

عثمان محمد يعقوب شاويش
مشرف منتدى شخصيات من ابى جبيهه
مشرف منتدى شخصيات من ابى جبيهه


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: سر خطير للويندوز

مُساهمة من طرف الامين الخوجلابي في 14th أبريل 2011, 11:36

قال صلى الله عليه وسلم: لا يصبر أحد على لأوائها وجهدها، إلا كنت له شفيعا أو شهيدا يوم القيامة )، هذا يدل على المكانة العظيمة التي اختصت بها المدينة المنورة عن سائر البلدان والمدن، وإلا لما كان النبي صلوات الله وسلامه عليه قد خصها بهذه المكانة في أن الصابر على التعايش بين ظروفها التي تمر به في هذه الحياة، إلا وكان النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ شفيعا أو شهيدا له يوم القيامة.

فقد ثبت أن الإقامة والمجاورة فيها له من الخصال التي لا تعد ولا تحصى ومن الصفات التي يحملها طالب العيش فيها، ألا وإن الذين يطلبون العيش فيها ومجاورتها قد خصهم بذلك النبي ـ صلى الله عليه وسلم. عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول:من جاء مسجدي هذا لم يأته إلا بخير يتعلمه أو يعلمه، فهو بمنزلة المجاهد في سبيل الله، ومن جاء لغير ذلك فهو بمنزلة الرجل جاء ينظر إلى متاع غيره ). فقد حرص الرسول الكريم عليه أتم الصلاة وأفضل التسليم على أن يكون القادم إلى هذه المدينة طالبا للعلم أو متعلمه كي تحصل له الدرجات العظيمة و تكتب له المنزلة العظيمة التي يحصل عليها المجاهدون في سبيل الله تعالى.

الامين الخوجلابي
نشط مميز
نشط مميز


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى