ابوجبيهه

الضرّة مرّة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الضرّة مرّة

مُساهمة من طرف ياسر جامع في 13th مايو 2011, 23:15


تزوج رجل من فتاة أحبها و أحبته ، ولم يعكر صفو زواجهما سوى عدم انجاب الزوجة..

ولأنها تحبه و تعلم بشغفه للانجاب ألحت عليه ذات يوم و قالت له: لماذا لا تتزوج ثانية يا زوجي العزيز ، ليس لدي مانع في ذلك ، هذا حقك،و ربما تنجب لك الزوجة الجديدة أبناء يحملون إسمك و يحيون ذكرك ، و أنا سوف أتجنب المشاكل و الغيرة و أراعيها..

و بعد إلحاح متكرر من الزوجة ، وافق الزوج ، وأبلغها أنه سيسافر ويتزوج من مدينة أخرى..

وبعد يومين عاد الزوج خلسة مصطحبا [جرّة] كبيرة من الفخارعلى هيئة إمراة ، وقد ألبسها ثياب إمراة و غطاها بعباءة ، وخصص لها حجرة و سمح لزوجته أن تراها من بعيد و هي نائمة..

وخرج لها و قال لها : ها أنا قد حققت نصيحتك يا زوجتي العزيزة ، وتزوجت من هذه الفتاة النائمة دعيها الليلة تنام لترتاح من عناء السفر ، وغدا أقدمك إليها..

و في الصباح خرج إلى عمله بعد أن أغلق غرفة الزوجة الجديدة و عندما عاد من عمله وجد زوجته تبكي

فسألها عن سبب البكاء!؟

فقالت له: إن أمراتك الجديدة سبتني و أهانتني إهانة مريرة ، ولن أتحمل أو أصبر على ذلك..


وتعجب الزوج في نفسه ، و هم غاضبا و قال: لا أرضى بأهانتك يا زوجتي العزيزة ، وسترين بعينيك ماذا أفعل بها..
وأمسك عصاه الغليظة و ضرب [الضرة الفخارية] على رأسها و جانبيها فتهشمت ، واكتشفت الزوجة الحقيقة ، وذهلت من المفاجأة و استحت من إدعاءها..

فسألها الزوج: قد أدبتها ، هل أنت راضية؟


فأجابته: لا تلومني يا زوجي الحبيب

فـالضرّة مرّة و
لو كانت [جرّة
]

avatar
ياسر جامع
نشط مميز
نشط مميز


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الضرّة مرّة

مُساهمة من طرف اقبال عبداللطيف في 13th مايو 2011, 23:29

الضرة مرة ولوكانت جرة
تشكر جامع


لا اعرف شيئا تواطأ الناس على هضمه وزهدوا في انصافه مثل الحقيقة
avatar
اقبال عبداللطيف
مشرف ركن الاسرة
مشرف ركن  الاسرة


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى