ابوجبيهه

تواصل ارتفاع اسعار السلع وعودة الكساد للاسواق

اذهب الى الأسفل

تواصل ارتفاع اسعار السلع وعودة الكساد للاسواق

مُساهمة من طرف Hassan Khalil في 29th سبتمبر 2009, 08:51

عقب عيد الفطر

تواصل ارتفاع اسعار السلع وعودة الكساد للاسواق

بالرغم من الركود الذي تشهد الاسواق بعد عطلة العيد إلاّ ان مسلسل ارتفاع الاسعار مازال متواصلاً، حيث ارتفعت اسعار الكثير من السلع، وعزا التجار ارتفاع الاسعار الى قلة المعروض من السلع خاصة الخضروات وكانت الفواكه أكثر السلع التي طالها الارتفاع تلاها ارتفاع اسعار السكر والبصل.
ولاحظت جولة (الرأي العام) ان اسعار الطماطم واصلت ارتفاعها، حيث سجلت (12) جنيهاً للكيلو فيما قفزت اسعار البطاطس لتصل الى (6) جنيهات للكيلو بدلاً من (4) جنيهات قبل اسابيع فيما بلغت اسعار البامية (5) جنيهات للكيلو فيما ارتفعت اسعار الباذنجان لتصل الى (5) جنيهات، اما الملوخية فسجلت (3) جنيهات للربطة الكبيرة.
وفي سوق الفواكه ما تزال اسعار المانجو تواصل ارتفاعها ليصل سعر الدستة منها (16) جنيهاً فيما بلغ سعر دستة البرتقال (10) جنيهات وسجلت الجوافة (6) جنيهات للكيلو.
ولاحظت الجولة ان اسعار السلع التموينية عاودت ارتفاعها ليبلغ سعر جوال السكر (160) جنيهاً وبنفس الوتيرة قفزت اسعار البصل ليبلغ سعر الجوال حوالي (112) جنيهاً بدلاً عن اسعار تراوحت بين (87 - 90) قبل العيد فيما وصلت جركانة الزيت الى (76) لعبوة (36) رطلاً فيما بلغ الارز (70) جنيهاً للجوال عبوة (25) كيلو.
وفي ذات السياق أكد التجار في حديثهم لـ (الرأي العام) عودة حالة الركود الاسواق وابدى التجار امتعاضهم مما آلت إليه الاسواق من ركود على خلفية شح السيولة الدائم، وطالب التجار الدولة العمل على وضع خطة تستهدف انقاذ السوق، ودعا التجار وزارة المالية الى ضرورة معالجة حالة الانكماش الاقتصادي والكساد في ميزانية العام القادم.
وكشفت جولة (الرأي العام) باسواق ولاية الخرطوم عن استمرار اغلاق الكثير من المحال التجارية في الاسواق فيما عادت بعض المحلات إلى العمل إلاّ ان التجار وصفوا حركة السوق بالضعيفة. وسجلت اجزاء واسعة من الولاية غياب المشروبات الغازية من المحال التجارية على خلفية اجازة العيد مما ادى الى شح في الكثير من المشروبات الغازية ومنتجات الالبان وطالب التجار اصحاب الشركات العاملة في هذا المجال بتنظيم عمليات التوزيع في فترات العطلات. وتوقع التجار ان تتواصل حالة الركود في ظل توارد الانباء عن احتمال فشل الموسم الزراعي في الكثير من المشاريع.
إلى ذلك شهدت اسواق ولاية الخرطوم عقب عطلة عيد الفطر ارتفاعاً ملحوظاً في اسعار الملابس الجاهزة والتي شهدت تدافعاً كبيراً قبل وبعد العيد من المواطنين لشراء احتياجاتهم وكشفت جول (الرأي العام) في عدد من الاسواق عن تزايد اقبال المواطنين على شراء الملابس الجاهزة، حيث تشهد الفترة من اوآخر شهر رمضان الكريم وحتى هذه الايام ارتفاعاً ملحوظاً في اسعار الملابس الجاهزة لتتراوح اسعار اللبسة النسائية بين (60 - 100) جنيهاً بينما بلغ سعر الرجالية (70 - 100) جنيه مع ارتفاع الملحوظ في بقية اسعار الملابس الاخرى، وعزا التجار الى ارتفاع اسعار الملابس الجاهزة الى الطلب المتزايد عليها هذه الايام نسبة لعيد الفطر المبارك والمناسبات الاخرى من الاعراس وغيرها، وقال أحمد محمد - صاحب محل ملابس جاهزة - ان ارتفاع الاسعار يرجع الى ارتفاع الجمارك وتكلفة الترحيل من بورتسودان لأن اغلب البضاعة تأتي عن طريق الميناء في بورتسودان.
وقال إن اسعار الملابس بدأت في الارتفاع اعتباراً من العشرة الاواخر من شهر رمضان نسبة لاقبال المواطنين عليها وشراء ما يلزمهم من ملابس العيد وفي ذات السياق كشفت جولة (الرأي العام) داخل سوق الخرطوم بحري وبعض اسواق الولاية عن تزايد القوة الشرائية.

منقول من صحيفة الراي العام الاثنين 28 سبتمبر 2009
avatar
Hassan Khalil
مشرف المنتدى الاقتصادى
مشرف المنتدى الاقتصادى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تواصل ارتفاع اسعار السلع وعودة الكساد للاسواق

مُساهمة من طرف أزهرى الحاج البشير في 29th سبتمبر 2009, 11:02

هذه أغلى مدينة فى الدنيا .. هذه الأسعار أغلى من أسعار طوكيو وأوسلو.
avatar
أزهرى الحاج البشير
مشرف عام
مشرف عام


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تواصل ارتفاع اسعار السلع وعودة الكساد للاسواق

مُساهمة من طرف محمد قادم نوية في 29th سبتمبر 2009, 11:13

ليت المواطنين يتكاتفون و يكونون يد وحدة في محاربة الغلاء
و لو كل منا صبر و حرم نفسه لو لأيام من شراء أي سلعة لوحظ فيها ارتفاع السعر
لبارت السلع و لرجعت الأسعار زي أول
لكن لا حياة لمن تنادي
مع الخيل يا شقرة ... بس شاطرين نتشكى و نبكي على حالنا
avatar
محمد قادم نوية
مشرف منتدى الصوتيات
مشرف منتدى الصوتيات


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تواصل ارتفاع اسعار السلع وعودة الكساد للاسواق

مُساهمة من طرف nashi في 24th نوفمبر 2009, 05:12

ما زال مسلسل الارتفاع في الاسعار مستمرا....
avatar
nashi
مشرف المنتدى الرياضى
مشرف المنتدى الرياضى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تواصل ارتفاع اسعار السلع وعودة الكساد للاسواق

مُساهمة من طرف عوض السيد ابراهيم في 24th نوفمبر 2009, 07:44

الطماطم ب 12جنيه.....مرجوعه فى مسماها يا فيصل
avatar
عوض السيد ابراهيم
مشرف المنتدى العام
مشرف المنتدى العام


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تواصل ارتفاع اسعار السلع وعودة الكساد للاسواق

مُساهمة من طرف nashi في 18th أبريل 2012, 14:22

ما زال مسلسل الارتفاع في الاسعار مستمرا....

Arrow affraid
avatar
nashi
مشرف المنتدى الرياضى
مشرف المنتدى الرياضى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تواصل ارتفاع اسعار السلع وعودة الكساد للاسواق

مُساهمة من طرف بوعزيزى في 18th أبريل 2012, 16:45

الدولار اليوم عندنا 7.5 جنيه.
avatar
بوعزيزى
نشط مميز
نشط مميز


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تواصل ارتفاع اسعار السلع وعودة الكساد للاسواق

مُساهمة من طرف غريق كمبال في 21st أبريل 2012, 13:39

الامور بتتحسن الطماطم رخصت
avatar
غريق كمبال
مشرف المنتدى الاقتصادى
مشرف المنتدى الاقتصادى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تواصل ارتفاع اسعار السلع وعودة الكساد للاسواق

مُساهمة من طرف علي احمد علي شرف الدين في 23rd أبريل 2012, 12:41


في البدء تحياتي للجنميع
وتحياتي لحسن خالد وهنا أود أن أشير بأن هذا الوضع يسمى تضخم ليس كساد
ففي المفهوم العام التقليدي تلقى الناس تقول ليك السوق نايم أي لا يوجد بيع هذا هو الكساد بعينه وهو ان تكون هنالك سلع معروضة ولا توجد قوة شرائية أو طلب
أما ما نلاحظه هذه الإيام فهو تضخم وأعتقد أنه تضخم جامح
وهو أن تكون هنالك كمية كبيرة من النقود مقابل معروض قليل من الإنتاج وبذلك ترتفع الاسعار للمنتجات نتيجة لذيادة الطلب عليها
وأنا أرى أن سبب التضخم الحاصل هذه الأيام جاء نتيجة لإنخفاض المعروض من العملة الصعبة نسبة لخروج قرابة السبع مليار من الدولارات كانت تأتي من صادرات النفط
هذا الشي إنعكس سلبا على العملة المحلية مما أدى إلى إنخفاض قيمة العملة المحلية ...
فالسياسين دوما ما يخضعوننا بأن الدولار إرتفع فأخذ يجاريهم التجار حتى الباعة المتجولين حينما تسأل أحدهم أن سبب زيادة سلعة ما تريد شراءها يقول لك بثقة وبكل بساطة (ياخي إنتى ما عارف إنو الدولار إرتفع) لا ...ولا..... وألف لا .... صحيح أن هنالك أزمة عالمية إ‘لا أن الأصح هو ليس إرتفاع الدولار بل إنخفاض في سعر صرف العملة الوطنية مقابل الأجنبية ولو أردت تقويتها فعليك ان تهتم بالإنتاج ومن ثم التصديييييييييييييييييييييييير .....
avatar
علي احمد علي شرف الدين
نشط مميز
نشط مميز


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى