ابوجبيهه


انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

ابوجبيهه
ابوجبيهه
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان

3 مشترك

اذهب الى الأسفل

نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان Empty نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان

مُساهمة من طرف الفاتح محمد التوم 13th مارس 2013, 18:02


ترجمة بتصرف: محمود الدنعو
وقع السودان وجنوب السودان فجر أمس مصفوفة آليات ووسائل تنفيذ اتفاقيات التعاون المشترك الموقع في سبتمبر الماضي.
وأوضح إدريس عبد القادر رئيس الوفد الحكومي للمفاوضات لدي وصوله الخرطوم أمس ان التوقيع تم في الرابعة والنصف من فجر أمس ووصف المصفوفة بأنها شاملة لضمها كل تواقيت وإجراءات ا
باقان اموم - إدريس عبد القادر
لاتفاقيات التسع السابقة وقال: توقيع مصفوفة تنفيذ اتفاقية الترتيبات الأمنية مهد الطريق للتوقيع علي المصفوفة الشاملة وكشف إدريس عن اشتمال الاتفاق علي آليات وتوقيت تنفيذ الاتفاقية الأمنية والنفط والديون الخارجية والمعاشات والمصارف وترسيم الحدود والتعاون الجوي والتجارة وقال : المصفوفة تغطي جميع مواد اتفاقيات التعاون وتحدد كيفية تكوين اللجان والجهات المنوط بها التنفيذ وعضويتها وكل ما يلي الترتيبات التنفيذية والإجرائية .
وعد عبد القادر التوقيع إيذانا من قيادة الدولتين بالتنفيذ الكامل لجميع الاتفاقيات وأوضح ان بداية الانطلاق هو تاريخ التوقيع علي المصفوفة الأمنية في 10 مارس ليبدأ كل الاتفاقيات بصورة مشتركة ومتزامنة ومنسقة وان المصفوفة الموقعة تعبير عملي عن طبيعة التنفيذ المتزامن والمشترك وأعرب إدريس عن أمله في التوصل الي تكامل اقتصادي واجتماعي بين الدولتين وقال : بالتوقيع فان الأبواب تفتحت علي مصراعيها لتحقيق جوار امن وحسن وينتقل للأحسن والطبيعي في كل المجالات.
وجدد إدريس التزام الحكومة باتفاقات التعاون واليات تنفيذها نصاً وروحاً وابدي ثقته في التزام حكومة جنوب السودان بالتنفيذ الناجز لما تم الاتفاق عليه ووفق الجدول المعلن واعتبر ان التوقيع يلقي المسؤولية علي الحكومتين وجهاتهما الفنية والتنفيذية وان التنفيذ سيتم عبر علاقات ثنائية وطبيعية لتحقيق جوار امن وسلام مستدام بحيث تتطور علاقات الدولتين لمستوي كامل.
وفيما يلي تنشر (الرأي العام) ترجمة غير رسمية لنص مصفوفة التنفيذ:
اعتماد مصفوفة التنفيذ بواسطة جمهورية السودان وجمهورية جنوب السودان
1- الأطراف اعتمدت ملحق المصفوفة المدمجة لتسهيل التنفيذ المنسق لالتزاماتهم كما نص عليها في الاتفاقيات المشار أليها باتفاقية التعاون بتاريخ 27 سبتمبر 2012
2- بشكل خاص الأطراف يجب ان تستهدي بمبادئ حسن النوايا والمبادئ الواردة رابعا في ديباجة اتفاقية التعاون
3- المصفوفة يجب ان تكون جزءا مدمجاً من اتفاقية التعاون تم في أديس أبابا في اليوم الثاني عشر من مارس 2013 توقيع كل من:
إدريس محمد عبد القادر نيابة عن حكومة جمهورية السودان باقان اموم اوكيج نيابة عن حكومة جمهورية جنوب السودان
الشاهد:-
ثابو امفويلوا امبيكي
رئيس لجنة الاتحاد الإفريقي رفيعة المستوي للسودان وجنوب السودان نيابة عن اللجنة
تنفيذ مصفوفة الاتفاقيات بين جمهورية السودان وجمهورية جنوب السودان
1- اتفاقية التعاون
تنفيذ عاجل وكامل للاتفاقيات السابقة ذات الصلة بالأمن المشترك متضمنة اتفاقيات أبيي العاجلة
خلال أربعين يوماً من التوقيع المصادقة علي اتفاقية التعاون من برلمانات البلدين.
تكملة التفاوض حول المناطق المتنازع حول حدودها
تحديد مصير الوضع النهائي لأبيي مع الاعتبار تشكيل مفوضية الاستفتاء حول أبيي ،الاتفاق علي موعد للتنفيذ
خلال 14 يوماً من تاريخ 10 مارس تطوير سبل لتنفيذ ومراقبة الاتفاقيات كافة
تأسيس اطر واليات للتعاون خلال 21 يوماً
تأسيس آليات حيوية لحل الخلافات خلال 21يوماً
2- الاتفاقيات حول الترتيبات الأمنية
الاتفاقية حول سبل التنفيذ التي اعتمدتها الآلية السياسية الأمنية المشتركة في 8 مارس هي الوثيقة المرجعية لتنفيذ الرزنامة التالية:-
2-1 الانسحاب الفوري وغير المشروط للقوات من مواقعها بحسب المادة 1
إصدار الأوامر الفورية خلال أربعة أيام
بدا الانسحاب خلال أربعة أيام
آلية مراقبة الحدود المشتركة يجب ان تتلقي خلال أربعة أيام من الأطراف التطورات وترفع تقريرها للأطراف
اكتمال عملية الانسحاب خلال7 ايام
اكتمال الانسحاب من منطقة 14 ميل خلال سبعة أيام
يرفع قائد قوات الأمم المتحدة تقريراً بالانسحاب الي الآلية السياسية الأمنية المشتركة خلال أربعة عشر يوماً
2-2 تفعيل لجنة مراقبة الحدود
البدء الفوري لتشغيل لجنة مراقبة الحدود
تحديد ارض في غوك مشار لتصبح مقرا لرئاسة القطاع للجنة خلال 16 يوما
تدشين قدرات التشغيل خلال 46 يوما من خلال مقر مؤقت للرئاسة في كادقلي ثم رئاسة القطاع في كادوقلي غوك مشار توفير ارض في ملكال وبرام لرئاسة القطاع خلال 30 يوما
تشكيل القوي للعمل بالطاقة الكاملة خلال 60 يوما
العمل بالطاقة القصوي خلال 90 يوما
2-3 تفعيل المنطقة منوعة السلاح
بدء إعادة انتشار القوات من المنطقة منزوعة السلاح خلال 7 ايام
اكتمال إعادة الانتشار خلال 26 يوما
رفع تقارير اكتمال عملية إعادة الانتشار خلال 33 يوما
2-4 تنشيط اللجنة خلال 7 أيام
تنشيط اللجنة المخصصة لمراقبة الحدود في قطاع 14 ميل خلال 30 يوما
2-5 فتح عشر معابر حدودية
تشكيل لجنة فنية وطنية للمعابر الحدودية خلال 7 أيام تأسيس المكاتب والإنشاءات الضرورية خلال 60 يوما
زيارة مشتركة من الطرفين للمعابر لاستعراض الجاهزية والاكتمال خلال 70 يوما
3- اتفاقية الترتيبات الإدارية والأمنية المؤقتة لمنطقة أبيي
تشكيل إدارية أبيي خلال 7 أيام
تشكيل مجلس آبيي خلال 7 أيام
تشكيل قوات شرطة أبيي خلل 30يوما
4- الاتفاقية الإطارية حول وضعية مواطني الدولة الأخرى
تشكيل اللجنة العليا المشتركة خلال 7 أيام
أول اجتماع للجنة العليا المشتركة خلال 14 يوما
المصادقة علي تشكيل اللجنة خلال 14 يوما
تسريع التعاون لتذويد المواطنين بالهويات والمستندات ذات الصلة بعد 14 يوما
الإعداد لاتفاقية الحريات الأربع بعد 60 يوما من تاريخ أول اجتماع للجنة العليا
طلب الدعم للتوثيق اذا كان ضروريا
5- اتفاقية قضايا الحدود متضمنة الترسيم
5-1 إدارة الحدود
الحفاظ علي حدود مرنة وتسهيل حركة الناس والبضائع والخدمات
تشكيل مفوضية مشتركة للحدود ولجان فرعية خلال 14 يوما
تأسيس دعم لتسهيم نشاط مفوضية الحدود المشتركة
الإعداد لمنهج للإدارة المدمجة للحدود والسياسات ذات الصلة بما في ذلك تسهيل والترويج للتجارة والاستثمار عبر الحدود خلال 34 يوما
إدارة النجوع: تطوير سياسة ولوائح إدارة الموارد خلال 34 يوما
انعقاد منتدي حكام الحدود وملحق تنسيق أنشطة المنتدي خلال 30يوما
تنسيق إدارة الحدود: انعقاد الاجتماع المشترك للجنة مراقبة الحدود واللجنة العليا المشتركة ومنتدي الحكام وغيرها علي الأقل مرتين في العام علي ان يكون أول اجتماع خلال ما بين 60او 90 يوما
5-2 عملية ترسيم الحدود
تشكيل لجنة الترسيم المشتركة خلال 7 أيام
أول اجتماع للجنة الترسيم المشتركة خلال 14 يوما
تشكيل الفريق الفني المشترك خلال أول اجتماع للجنة الترسيم
تطوير خطة للترسيم خلال 21 يوما بعد أول اجتماع للجنة الترسيم
فتح حساب للجنة وإيداع أموال فيه خلال 14 يوما بعد أول اجتماع للجنة الترسيم
5-3 الأمن لعملية ترسيم الحدود
إيداع خطة الترسيم لدي الآلية السياسية والأمنية المشتركة بعد 7 أيام من تطوير خطة الترسيم
ترتيب الأمن لعملية الترسيم خلال فترة الترسيم
الانتهاء من عملية الترسيم بعد 3 أشهر علي بداية عملية الترسيم
5-4 عملية تسوية وضعية المناطق الخمس المتنازع عليها والمناطق الحدودية المزعومة
إيداعات كتابية لفريق خبراء الاتحاد الإفريقي خلال 66 يوما
الأطراف بالتشاور مع فريق خبراء الاتحاد الإفريقي تقرر الإطار الزمني لعملية التحضير للرأي غير الملزم مع فرقي الخبراء حول وضعية المناطق الخمس المتنازع عليها خلال 12 يوما
اكتمال الرأي غير الملزم من فريق الخبراء حول وضعية المناطق الخمس المتنازع عليها خلال 60 يوما من تاريخ الإيداعات الكتابية لفريق الخبراء
النظر في الرأي والتحضير للتفاوض خلال 35 يوما من تاريخ الانتهاء من الرأي
الانتهاء من التفاوض حول المناطق الخمس المتنازع عليها خلال 35 يوما من تاريخ النظر في الرأي
الاتفاق علي عملية تسوية المناطق المزعومة خلال 20 يوما من انتهاء التفاوض حول المناطق الخمس المتنازع عليها
6- اتفاقية القضايا التجارية والقضايا ذات الصلة بالتجارة
تشكيل لجنة وزارية مشتركة في العلاقات التجارية والتحضير لتشكيل لجنة فنية مشتركة في العلاقات التجارية خلال 5 أيام
الاجتماع الأول للجنة الوزارية المشتركة في العلاقات التجارية خلال 20 يوما
تأسيس اللجنة الفنية المشتركة للعلاقات التجارية خلال 20 يوما
تحضير مسودة اتفاقية جمركية خلال 95 يوما
تشكيل آليات لتبادل البيانات خلال 40يوماً
7-اتفاقية حول إطار عملي للتعاون في قضايا البنك المركزي
تشكيل اللجنة المشتركة للبنوك المركزية خلال 5 أيام
أول اجتماع للجنة البنوك المركزية خلال 20 يوما
النظر في آليات لتفعيل المواد 3,1 و4,3 من اتفاقية التعاون في قضايا البنك المركزي
تسهيل تسوية الحسابات البنكية الداخلية خلال 40 يوما
8-اتفاقية حول إطار عملي لتسهيل دفعيات فوائد ما بعد الخدمة
السداد عاجلا بواسطة حكومة السودان لكافة فوائد ما بعد الخدمة والمتأخرات المستحقة لمواطني حكومة جنوب السودان
السداد عاجلا بواسطة حكومة جنوب السودان لكافة فوائد ما بعد الخدمة والمتأخرات المستحقة لمواطني حكومة السودان
تشكيل اللجنة الوزارية المشتركة حول المعاشات خلال 5 أيام
أول اجتماع للجنة الوزارية المشتركة حول المعاشات خلال 5 أيام وفيه تحدد إطار زمني وموعد للانتهاء خلال 20 يوما
تشكيل لجنة فنية مشتركة حول المعاشات خلال 30 يوما
أول اجتماع للجنة الفنية المشتركة خلال 45 يوما
الانتهاء من مهام اللجنة الفنية المشتركة طبقا لتفويضها متضمنة تسوية أي ملفات غير مكتملة خلال 100 يوم
9- اتفاقية حول قضايا اقتصادية محددة: تقاسم الأصول والمطلوبات والمتأخرات والمطالبات والمدخل المشترك للمجتمع الدولي
علي حكومة السودان مد حكومة جنوب السودان بأي جزء من الأرشيف الذي تحتاجه للإدارة الطبيعية لأراضي جمهورية جنوب السودان أو التي تتعلق مباشرة بأراضي جنوب السودان أفضل ما لديها من أرشيف الدولة بما في ذلك الخرائط والوثائق الأخرى ذات الصلة بعنوانين الأراضي وحدودها وأي معلومات ضرورية خلال 120 يوما
تشكيل اللجنة المشتركة للأرشيف والتراث الثقافي وإعادة الأرشيف والممتلكات الثقافية خلال 30 يوما
الأخذ في الاعتبار الأفعال التي تبدو ضرورية مثل تشكيل آليات لمساعدة وتسهيل المطالبات الخاصة خلال 90 يوما
تشكيل لجنة ثلاثية مكونة من ممثلين لكل طرف وممثل للجنة الإفريقية رفيعة المستوي للتحضير لمناهج القيام بالمدخل المشترك للمجتمع الدولي لطلب المساعدات الاقتصادية بما فيها إلغاء الديون ، تشكيل اللجنة الثلاثية خلال 7 أيام
اللجنة الإفريقية رفيعة المستوي تحضر لي وتضع اللمسات الأخيرة لمقترحات الأطراف حول المدخل المشار إليه أعلاه خلال 30 يوما
10- اتفاقية حول النفط والقضايا اقتصادية ذات الصلة
علي حكومة السودان بيع النفط الموجود علي ظهر الناقلة ( أس أي أس ) وتحويل العائدات الي حكومة جمهورية جنوب السودان
علي حكومة السودان الإيداع مباشرة الي المحكمة العليا في لندن الأموال الخاصة بالناقلة ( راتناشراده)
علي حكومة جمهورية جنوب السودان ان تأمر الشركات بإعادة تأسيس إنتاج النفط خلال 14 يوما
علي حكومة السودان ان تأمر الشركات بإعادة تأسيس معالجة ونقل النفط خلال 14 يوما
مراجعة نظام التقييس الحالي
تشكيل لجنة التعاون المشترك عبر الحدود والدخول في اتفاقيات لتسهيل امن وحركة الأفراد خلال 14 يوما
تشكيل لجنة مراقبة النفط خلال 14 يوما
الانتهاء من اتفاقيات المعالجة خلال 150 يوما
الانتهاء من اتفاقيات النقل خلال 150 يوما
تطوير إجراءات ضبط الجودة لنظام النقل بالشركة الصينية للنفط خلال 150 يوما
علي الأطراف مناقشة قضية (سودابيت) علي أمل التوصل الي اتفاق خلال الفترة من 5 الي 65 يوما
تشكيل لجنة مشتركة تكون مسئولة عن تطوير مقترحات لحل قضية سودابيت تكون محل اعتبار الطرفين خلال 7 أيام
نقل البيانات من حكومة السودان الي حكومة جنوب السودان خلال 150 يوما اتفاقيات للسداد من قبل حكومة السودان للشركات لعمليات النقل والمعالجة خلال 60 يوما
مراجعة الحاجة الي مرافق قياس إضافية خلال 150 يوما
تشكيل لجنتين فرعيتين للجنة مراقبة النفط خلال 60 يوما
يجوز لأي من الطرفين ممارسة خيار ترشيح ممثل (مراقب) له يكون موجودا في المرافق داخل أراضي الدولة الأخرى في أي وقت خلال فترة الاتفاقية
اعتماد الاتفاقيات المفصلة خلال 150 يوما
دفع رسوم النقل خلال أربعين يوما من تاريخ صدور بوليصة الشحن
نقلا عن صحيفة الرأي العام 13/3/2013







الفاتح محمد التوم
مشرف المنتدى السياسى
مشرف المنتدى السياسى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان Empty ( خلاص أنت مبسوط ياعدوي) //// ماقبل المصفوفة /// الراي العام نقلا عن صحيفة الرأي العام 10/3/2013

مُساهمة من طرف الفاتح محمد التوم 13th مارس 2013, 18:12




الخرطوم: أديس أبابا: عمرو شعبان

ثامبو أمبيكي
( خلاص أنت مبسوط ياعدوي) أو ما معناه عبارة داعب بها ثامبيو امبيكي الوسيط الإفريقي بين السودان وجنوب وجنوب السودان عضو اللجنة العسكرية الفريق عماد عدوي اثناء مراسم توقيع وزيري دفاع البلدين علي اتفاقات التنفيذ الأمني أمس الأول ليكشف الي أي مدي كان حجم الترقب والانتظار العبارة ذات الطابع الهزلي بالديباجة الامبيكية نجحت في تغيير الانطباع الدائم حول احتقانات جولات التفاوض بين العاصمتين الخرطوم وجوبا وما يشملها من مرارات .. امبيكي طبقا لما نقلته مصادر الراي العام اعتبر الاتفاق ممتازاً قبل ان يردف لكنه متأخر في إشارة الي مدي ما بذل في سبيل تحقيق اختراق بين العاصمتين..
المشهد في اديس بدل مترعاً بالسرور أمس الأول فالجلسة ذات الساعات الست تواصلت دون ان يقطعها سوي التوقف لاداء صلاة الجمعة ونقل متابعون لـ(الراي العام) تحقق التزام شامل ولأول مرة بالمواعيد المضروبة للجلسة التي أفضت الي اتفاق السودان وجنوب السودان علي سحب قواتهما من المنطقة منزوعة السلاح بحلول الأسبوع المقبل ليتم تحديد بداية الانسحاب الفعلي لقوات البلدين المسلحة في الفترة من 14 الي 21 مارس الجاري قبل ان يقطع بان الاتفاق حدد السابع عشر من الشهر المقبل موعداً لاجتماع الآلية السياسية والعسكرية دون تحديد مكان المفاوضات.
إعلان التوقيع وتوقيته أثار دهشة المراقبين لجهة عدم استباقه باي بوادر ايجابية أو إرهاصات إعلامية تشيي بما يمكن التوصل إليه الأمر الذي جعل الكثيرين يتوقعون صعوبة التنفيذ نسبة لـ( سهولة) التوقيع فيما أبدت العديد من الدوائر الخرطومية ارتياحها إزاء الاتفاق واعتبرته بمثابة مدخل صحيح لتنفيس كل احتقانات الفترة الماضية.
الشفيع الفكي المامون عضو الوفد الحكومي للمفاوضات مع قطاع الشمال اعتبر الاتفاق محصلة لجملة من التنازلات الموضوعية المتبادلة والتي لولاها لما كان الاتفاق وقال لـ( الرأي العام) ان التنازلات لها مبرراتها بترك كل طرف لشروطه الاستباقية في سبيل التوصل لاتفاق كما ان تعنتات الطرفين ليس لها تأثير كامل إزاء الوضع الاقتصادي الذي يعاني منه الطرفين بيد ان المأمون اعتبر ان تعنت الطرفين طيلة الفترة الماضية كان له دوره في اكتشافهما عدم جدوي التعنت او عدم فائدته وقطع الفكي بان الاتفاق يمثل انفراجة في وضع البلدين خصوصاً في ملف النفط الذي توقع ان يبدا ضخه قريباً جداً بالإضافة للانفراج في الأزمة بشكل كامل بين الدولتين.
المحلل السياسي والناشط المقرب من دوائر الحركة الشعبية محمد سيف اعتبر ان سرعة التوصل لاتفاق في جولة الست ساعات اكبر دليل علي ان الجلسة إجرائية وبروتوكولية وقال لـ( الرأي العام ) من الواضح ان الخرطوم وجوبا اتفقنا نذ الجولة الماضية وانتظرنا تهيئة الأرضية لتنفيذ الاتفاق فقط ودلل سيف علي فرضيته بالخطوات التي قام بها سلفاكير في الجنوب بأبعاد المتطرفين.
وبتصريحات الرئيس البشير الايجابية لدي وصوله من أديس مكنفياً بالإشارة لما تم التداول حوله بأنه (لت وعجن في القديم).
من جانبه اعتبر محمد طه توكل مدير الخليج لدراسات القرن الإفريقي اتفاق الخرطوم وجوبا جيداً في توقيت حرج واصفاً ناياه باتفاق تفاصيل وليس أساسيات وقال لـ(الرأي العام) : ( لذا فإن الأزمة بالأساس كانت أزمة ثقة فالرغبة متوافرة وعلي اعلي مستوي) مرجعاً سر توقيت التوقيع الي زيارة المبعوث الاممي هايلي منكريوس لجوبا والخرطوم والتقاءه الرئيسين بالإضافة للتأثير الأكبر استباق التفاوض بيومين زيارة لنائب رئيس الوزراء البريطاني بالإضافة لزيارة مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشئون الإفريقية والتقاءهم الوساطة..
عامل الضغط الدولي لا يبدو خارج المشهد المفاجئ في اتفاق الانسحابات المتبادل هذا وهو ما يشير إليه مستشار والي جنوب كردفان رئيس المؤتمر الوطني بالولاية العميد الشفيع الفكي المأمون وقال (الاتفاق ليس بعيداً عن محصلة الضغط الدولي واستدرك( لكن زمام المبادرة كان للآلية الإفريقية رفيعة المستوي بمجهوداتها وضغوطها التي مارستها خفية وتحركاتها في نطاق الطرفين بسرية طيلة الفترة الماضية) تنازل الخرطوم وغياب عبارة (فك الارتباط) التي ظلت شرطاً استباقياً لوفدها في سياق الملف الأمني اعتبره مراقبون تنازلاً غير مأمون العواقب لجهة غياب أي ضمانات الأمر الذي رفضه المأمون وقال (الأثر المباشر للاتفاق انه سيسهم في جلوس الخرطوم بشكل أو بآخر مع قطاع الشمال باعتبار ان ذلك هو تنازل الخرطوم) واستدرك (لكن ثمة خطوطاً حمراء لا يمكن تجاوزها،لذا لا أتوقع تنازل الخرطوم عنها والجلوس بدون الوصول لشيء واضح ومحدد لان قطاع الشمال أصبح الان مركباً فهو الحركة والجبهة الثورية والفجر الجديد ولكل مستوي تفاوض بحسب زاويته ونحن نجلس مع القطاع كأبناء جبال والنيل الأزرق وفي إطار مطالب محددة لكنه ليس القطاع الذي يتآمر علي إسقاط النظام هذا صعب جداً)..
من جانبه وصف توكل البحث عن ضمانات بفك ارتباط الجنوب بقطاع الشمال بأنه نوع من العبث واعتبر ان الضمانة الحقيقية تكمن في ثقة الجانبين ببعضهما البعض مراهناً علي إرادة القيادتين في الدولتين فيما أكد سيف ان عملية فك الارتباط بالنسبة للجنوب تتمثل في إيقاف الدعم للحركات بالإضافة لتسريح مقاتلي الفرقتين التاسعة والعاشرة وهو أمر يطول لجهة ان الجنوب يمنح الجنسية بالمواطنة لا بالعرق بالتالي فمقاتلو القطاع هناك هم جزء من النسيج الاجتماعي الجنوب ما يعني ان الأمر اكبر من القرارات السياسية ويجعل من فك الارتباط معوقاً حقيقياً في إنفاذ بقية الاتفاقيات.
واعتبر سيف قطاع الشمال المتضرر الأكبر من التوقيع الذي تم وقال Sad الجنوب مدين لقطاع الشمال لذا فإن تخليه عنه عسكرياً لن يماثله تخل سياسي كما ان حركات دارفور بدأت لتبحث عن أراضي جديدة بدلاً عن الجنوب كإفريقيا الوسطي خصوصاً في ظل عدم الاستقرار الذي تعاني منه ما يمنحها ستة أشهر علي اقل تقدير) وتوقع ان يقود الاتفاق الي تعريض سلفا لهزة عنيفة مقابل الآثار الايجابية التي سيجدها الشمال.
تراجع الجنوب المباغت عن تعنته ظل علامة استفهام تؤرق الكثيرين خوفاً من نكوص جديد وفي الوقت الذي ذهبت التحليلات الي ان الوضع الاقتصادي الجنوبي أصبح لا يسمح بالتلكؤ كان الشفيع يري ان اكبر دوافع ومحفزات توقيع الاتفاق هو الحرج البالغ الذي تعرض له الجنوب بعد انكشاف موضع القاعدة العسكرية للعدل والمساواة ما فرض عليه أبداء مرونة اكبر الأمر الذي أسهم في مراجعة جوبا لحساباتها حتي لا تبدو كمعتد خصوصاً وان مصدر المعلومة هو المنظمة الأممية.
علي النقيض تماماً استبعد توكل ان يكون للموقف اثر مباشر علي اتفاق أمس الأول ودلل علي ذلك بأن الجنوب كان يريد إحالة الملف لمجلس الأمن في اجتماعه القادم في ابريل لمناقشة الترتيبات الأمنية بين الطرفين أي كان يسعي لتدولي الملف..
الي ذلك استبعدت مصادر مقربة من دوائر المفاوضات لـ( الرأي العام) ) ان يكون لإجراءات سلفاكير الأخيرة بإبعاد قيادات بالجيش الشعبي دور في جعل موقف الجنوب مرناً وكشفت عن استباق الجولة بتكتيكات إعلامية ابتدأها وزير إعلام الجنوب بإعلانه عن توقيع اتفاق بين أثيوبيا والجنوب وجيبوتي لتصدير النفط بالإضافة لإعلان جوبا عن عطاء لمجلس الوزراء لإنشاء طريق بري بين قمبيلا وجوبا علي أساس نقل البترول بشاحنات الي موانئ التصدير.
إمكانية نجاح الاتفاق وتحققه علي ارض الواقع عبر مصفوفة الترتيبات الأمنية المتفق عليها والانسحاب عملياً حاصرة القلق في احتمالات التعرض لصعوبات عملية وهو الأمر الذي يقطع بعدم حدوثه الشفيع الفكي المأمون وقال (المصفوفة عملياً يمكن لها ان تتم وتكتمل الا اذا حدث تردد أو تلكؤ لكن عسكرياً ليس التنفيذ مشكلة خصوصاً وان الايجابي في الاتفاق هو إلزام اليونيسفا بمراقبة الاتفاق)..
التفكير في القادم بدا هماً يؤرق الكثيرين تحت عنوان (ماذا بعد هذا) الأمر الذي يجيب عليه اجتماع اللجنة السياسية الأمنية في 17 مارس الجاري بحسب ما تم إعلانه ، وكشفت مصادر مقربة من التفاوض لـ( الرأي العام) ان الاجتماع سيناقش فك الارتباط وإعادة نشر المراقبين في مقابل ذلك فإنه تم الالتزام عقب التوقيع وخلال 21 يوماً ببداية تدفق النفط..
نقلا عن صحيفة الرأي العام 10/3/2013








الفاتح محمد التوم
مشرف المنتدى السياسى
مشرف المنتدى السياسى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان Empty رد: نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان

مُساهمة من طرف الفاتح محمد التوم 13th مارس 2013, 18:18

نتمنى أن تسري وتنساب الإتفاقيات بمرونه ,,, لينعم سوداننا الحبيب بالأمن والأمان ...

الفاتح محمد التوم
مشرف المنتدى السياسى
مشرف المنتدى السياسى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان Empty رد: نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان

مُساهمة من طرف ناهد عبيد 14th مارس 2013, 13:19

الفاتح محمد التوم كتب:
نتمنى أن تسري وتنساب الإتفاقيات بمرونه ,,, لينعم سوداننا الحبيب بالأمن والأمان ...




يا رب يا رب يا الفاتح محمد توم نتمنى دلك تعبنا خلاص يعلم الله

علا عندى سعال امريكا مالها ما باركت الخطوه الجاده دى يا ربى فى شنو مغبونه !!وكمان دايرين يتكاجمو مع روسيا
ناهد عبيد
ناهد عبيد
مبدع مميز
مبدع مميز


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان Empty كيفن عات يا بتي !!!!

مُساهمة من طرف الفاتح محمد التوم 14th مارس 2013, 17:44

شكراً ناهد على مرورك وان شاء الله ينساب التنفيذ.......

((في موقع الجزيرة نت لأربعاء 13 مارس 2013 17:52 : فهمت أن البيان الروسي المقترح لا يتضمن أي إشارة إلى ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق السودانيتين اللتين تشهدان صراعا , ولا إلى العملية المتعثرة لتحديد الوضع النهائي لمنطقة (أبيي) المتنازع عليها ولا للحوادث التي تقع عبر الحدود........ده كلام رايس)) ,,وخلفية الموضوع كلو هو موقف الامريكان تجاه مايدور في سوريا ..... وروسيا هي الحليف !!
**********************************************************************
أمريكا أول المرحبين !!!
نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان B_300_250_16777215_0_http___productnews.link.net_general_News_27-10-2011_n_victoria_L_2011102722324_s4
الأحد, 10 مارس 2013 05:31
واشنطن _أ ش أ
رحبت الولايات المتحدة بالاتفاق الأمني الذي وقعته السودان وجنوب السودان لإقامة منطقة حدودية آمنة منزوعة السلاح، ووضع جدول زمني ثابت لانسحاب القوات، ومسار مستقبلي لنشر قوة لمراقبة الحدود المشتركة.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية فيكتوريا نولاند - في بيان لها السبت 9 مارس - إنه يتعين على الطرفين في نفس الوقت بدء التنفيذ الفوري لجميع اتفاقات التعاون التسع المبرمة في 27 سبتمبر، مشيرة إلى أنه يتعين تنفيذ كل من هذه الاتفاقات بشكل مستقل دون شروط أو تأخير.

وأضافت نولاند:" أننا نشيد بالطرفين وبفريق التنفيذ رفيع المستوى للاتحاد الأفريقي وقوة الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة لأبيي على جهودهم المستمرة لتنفيذ خارطة طريق الاتحاد الأفريقي وقرار مجلس الأمن بالأمم المتحدة رقم 2046".

الفاتح محمد التوم
مشرف المنتدى السياسى
مشرف المنتدى السياسى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان Empty توجيه للوزارات بالعبور الى مرحلة التطبيــــع مع جنوب السودان

مُساهمة من طرف الفاتح محمد التوم 15th مارس 2013, 20:54

منقول((الرأي العـــام )).....الخرطوم: مريم أبشر :
أكد مجلس الوزراء في اجتماع استثنائي برئاسة الرئيس عمر البشير أمس، التزامه التام بالمصفوفة التي وقّع عليها طرفا التفاوض بأديس أبابا أخيراً وما حملته من مواقيت نصاً وروحا، ووجه الوزارات الاتحادية بالتواصل المباشر مع نظيراتها في دولة الجنوب حتى تتمكن من العبور بعلاقات البلدين إلى مرحلة التطبيع بما يخدم مصالح الشعبين.
ولفت المجلس إلى صبر الحكومة على جهود السلام التي استمرت منذ العام 2005م، ونوّه إلى قناعة الحكومة وإيمانها بالسلام كوسيلة لوضع حد نهائي للحرب التي تطاول أمدها. ونبّه المجلس بحسب د. عمر محمد صالح الناطق باسم المجلس، إلى أن الإرادة تغلبت أخيراً ومكّنت من الوصول للمصفوفة بمواقيتها المحددة التي من شَأنها أن تساعد على تطبيع العلاقات، وقال إنّ المجلس تقدّم بالشكر للرئيس سلفا كير لمواقفه الإيجابية خلال مرحلة التفاوض، وعبّر عن تقديره للوفد الحكومي المفاوض لصبره وجهده حتى تم التوصل للمصفوفة وقبلها الاتفاق، وطالب المجتمع الدولي للوفاء بالتزاماته تجاه السودان حتى يتمكّن من تجاوز آثار الحرب، وناشد المجلس أيضاً الحركات التي لا تزال تحمل السلاح للحاق بركب السلام والإسهام في بناء الوطن. وكان المجلس استمع إلى تقرير من ادريس عبد القادر رئيس وفد التفاوض، أبان فيه اتفاق البلدين على مواقيت محددة لتنفيذ ما اتفق عليه والتي من بينها اتفاق الطرفين على صدور الأوامر بالانسحاب من الحدود الأمنية خلال أربعة أيام تبدأ من العَاشر من مارس الحالي، على أن يكتمل خلال سبعة أيام من تاريخ التوقيع، وفيما يلي أبيي تتم الموافقة المؤقتة من رئاسة الجمهورية وإدارة أبيي خلال سبعة أيام وتكتمل الإجراءات الشرطية خلال (30) يوماً. وبشأن الحدود تم الاتفاق لتكوين لجنة مُشتركة خلال أسبوعين، كما تم تحديد مواقيت محددة للترسيم. وفيما يلي تنظيم العلاقات التجارية اتفق على تكوين لجنة مشتركة خلال (5) أيام لتكوين مسودة اتفاقية الجمارك خلال (95) يوماً بجانب لجنة مشتركة أخرى لتنظيم التعاون المصرفي بين البنوك المركزية في البلدين والمصارف التجارية خلال خمسة أيام لتكتمل إجراءات تسهيل الحسابات خلال (40) يوماً، وأشار التقرير لتضمين المصفوفة تسهيل دفع فوائد ما بعد الخدمة للمواطنين في البلدين وإنشاء لجنة مشتركة ليكتمل نظام المعلومات خلال (100) يوم، وأشارت المصفوفة لإنشاء لجنة مشتركة أخرى في 17 مارس الحالي لتنظيم حركة المواطنين والسلع، بجانب إنشاء آلية لمراقبة الحدود الدولية منزوعة السلاح ومنطقة (14 ميل) وفقاً لمواقيت محددة، إضافةً إلى إنشاء آليات لتسهيل النظر في دعاوى الطرفين اللذين تضرّرا سواء في الجنوب أو الشمال خلال (90) يوماً، وفيما يلي إعادة تصدير النفط أشارت المصفوفة للاتفاق على صدور الأوامر للشركات المشغلة خلال (14) يوماً، وأكد التقرير أنّه وبالتوقيع على المصفوفة انتقلت العلاقات بين البلدين من ساحة التفاوض إلى العلاقات الثنائية المباشرة التي يمكن أن تتطور من خلال اللجان الثنائية المباشرة.

الفاتح محمد التوم
مشرف المنتدى السياسى
مشرف المنتدى السياسى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان Empty رد: نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان

مُساهمة من طرف الطيب الشيخ حسين كندة 16th مارس 2013, 18:27

والمصفوفة -في لغة الرياضيات - هي مجموع (أعداد) مرتبة في شكل صفوف وأعمدة
أي عدد من الصفوف واي عدد من الأعمدة
وأعداد المصفوة تجعلها منها دالة رياضية خطية تحول مجموعة (المجال )الانطلاق إلى مجموعة صور وصول (مدى).أو نهاية
ولغة الأرقام لغة غير قابة للقياس العاطفي . لكنها قابلة للحزف والإضافة و (الضرب) والقسمة)
دلالة (المصفوفة السياسية) في تركيزها عى المدى الزمني جعلتها اشبه بقصيدة لمحاضر في الآداب ليس له موهبة شعرية . بل إنها أشبه بخطاب استاذ فلسفة في فصل محو امية.
والمصفوفات لاتقبل الجمع او الطرح مالم تتساوى في الأبعاد .والأبعاد السياسية للظرف الراهن تميل (للتراجيديا)
وفي السينما أطلق الأخوان (واكوسكي) فلمهما الشهير (متريكس )المصفوفة ليناقش فلسفة عقلية غريبة عن عالم افتراضي صنعته ( حواسيب واعية) جعلت من الأنسان حيوانات ألفة تقوم الآلات بتعليفها ثم استخدامها كمولد للطاقة
والمصفوفة السياسية تجعل مصلحة (الدولة)فوق مصلحة (الفرد)
والخطير في الأمر انه لاتوجد طريقة أخرى لعرض اليبانات الرقمية بصورة مرتبة إلا طريقة المصفوفة وترتيب هذه الأرقام يحتاج لعقلية (صفوية) تجعل من الصعب لغيرها فهم شفرة هذه الأرقام والتي تبدو في ظاهرها بسيطة غير معقدة
والذكاء الصفوي في وضع (المصفوفة السياسية ) يجعل (القوى عقلاً) في موقع يسمح له بإدخال أرقام لصالحة مع الضغط (الرقمي على الجانب الضعف)
والضغط الرقمي يزيد إذا كانت المصفوفة (زمنية)

المصفوفة السياسية (الزمنية) التي تجعل التنفيذ مقيد بالإطار الزمني مهتمة فقط (بالعموم) متجاهلة (الخصوص ) تركز على (الكم) دون اعتبار (النوع)
الاحباط العام الذي أصاب الغالبية (الصامتة ) جعلهم يرضون بأي (حجر) يحرك (ساكن الواقع السياسي) الذي لم تجد (مياهه) مصرف لها او (منبعا) للتجديد فزادت فيها كمية (الطحالب) والحشائش ( وبرغوث الماء) والضفادع
ولن تتساوى المصفوفة بعدد الصفوف والعمدة بل يجب ان تكون (العناصر المتناظرة) ( متساوية)



كل الجروح بتروح  **** إلا التي في الروح

خلي الــقلب شــــــباك **** نحو الأمل مفتوح

الطيب الشيخ حسين كندة
الطيب الشيخ حسين كندة
مشرف التراث
مشرف التراث


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان Empty اتفاق بين الخرطوم وجوبا على فتح المعابر وتشكيل آلية جديدة لمراقبة الحدود

مُساهمة من طرف الفاتح محمد التوم 24th أبريل 2013, 17:14

2013.04.23
0223
الخرطوم في 23 ابريل ((واس))اختتمت اللجنة الأمنية السياسية المشتركة لدولتي السودان أعمالها اليوم بأديس أبابا برعاية رئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى ثامبو امبيكي بالتوقيع على اتفاق فتح المعابر الحدودية وتشكيل آلية جديدة لمراقبة الحدود.
ووقع عن الجانب السوداني وزير الدفاع الفريق أول عبدالرحيم محمد حسين فيما وقع عن جانب دولة الجنوب وزير الدفاع جون كونج.
وأوضح مسئول سوداني باللجنة في تصريحات بثت هنا أن تفاصيل الاتفاقات تشمل فتح 10 معابر حدودية (ثمانية تفتح بصورة فورية) على أن يتم فتح المعبرين الآخرين في وقت لاحق بترتيبات خاصة.
كما يتضمن الاتفاق بشأن هذه المعابر إقامة نقاط حدودية على جانبيها تشمل إدارات للجمارك والجوازات والهجرة وأن يقع مقر المسؤولين عن هذه النقاط الحدودية على بعد 500 متر من كل جانب من الحدود.
ويتضمن الاتفاق الثاني وضع آلية مراقبة حدودية جديدة لمراقبة كافة المناطق الحدوية بين البلدين على بعد 40 كيلومترا من حدود الجانبين ويرأسها رئيسا جهازي الاستخبارات حيث إن هناك آليتين قائمتين بالفعل لمراقبة الحدود بين الجانبين على بعد 10 كيلومترات من الخط الفاصل وقبل 40 كيلومترا من الخط الفاصل والآلية الجديدة ستختص بالمناطق التي تبعد عن 40 كيلومترا من الخط الحدودي الفاصل.
وجاء هذا الاتفاق امتدادا لاتفاق آخر وقعه الطرفان في مارس الماضي يختص بتنفيذ بنود اتفاق التعاون الشامل الذي أبرمه رئيسا البلدين في سبتمبر 2012 بشأن معظم القضايا العالقة في ما يتعلق بفك الارتباط بين البلدين بعد انفصال الجنوب رسميا قبل نحو عامين .

الفاتح محمد التوم
مشرف المنتدى السياسى
مشرف المنتدى السياسى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان Empty القمة العربية الافريقية في الكويت 18 – 19 نوفمبر 2013 سونا

مُساهمة من طرف الفاتح محمد التوم 21st نوفمبر 2013, 18:45

تعهد الرئيسان السودانى عمر البشير و نظيره الجنوب سودانى سلفا كير ميارديت بالاسراع فى تنفيذ مصفوفة التعاون التى تراضيا عليها فى وقت سابق .والتزم الرئيسان خلال قمة مصغرة التأمت الثلاثاء بعقد إجتماع لوزيرى دفاع البلدين والاجهزة الامنية المشتركة تستضيفه الخرطوم خلال الفترة المقبلة.وذكرت وكالة الانباء الكويتية (كونا) عن مصادر لم تسمها ان الجانبين بحثا في قصر بيان الذي تعقد فيه القمة العربية الافريقية العلاقات الثنائية بين البلدين وعددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك.وكان البشير وسلفاكير مياردات قد عقدا في 22 اكتوبر الماضي قمة مغلقة في جوبا عاصمة جنوب السودان لبحث ملف منطقة (ابيي) المتنازع عليها بين البلدين والقضايا العالقة بشأن تنفيذ اتفاق التعاون الشامل.

وكشف وزير الخارجية على كرتى فى تصريحات بمطار الخرطوم عن خطوات جديدة لم يحددها للاسراع فى تنفيذ اتقاف المصفوفة التى تراضى عليها الرئيسيين فى وقت سابق واضاف ان القمة ناقشت عدد من القضايا وعلى راسها المنطقة العازلة بين البلدين مشيرا الى ما وصفه بالتقدم فى هذا الجانب واردف(هناك خطوات تنفيذية جديدة بدات فى هذا المجال).

الفاتح محمد التوم
مشرف المنتدى السياسى
مشرف المنتدى السياسى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

نص مصفوفة التنفيذ بين حكومتي السودان وجنوب السودان Empty الاجتماعات الأمنية بين دولتي السودان تقر فتح الحدود وتبادل الأسري

مُساهمة من طرف الفاتح محمد التوم 30th نوفمبر 2013, 19:40

منقول : الرياض .كوم ( النسخة الالكترونية من صحيفة الرياض اليومية)
الخرطوم - بليغ حسب الله  (28/11/2013م)
    توصل السودان ودولة جنوب السودان لتفاهمات أمنية حول الشكاوى والاتهامات المتبادلة بينهما بشأن الخلافات الحدودية، واكدت الاجتماعات التزام الطرفين باطلاق سراح الاسرى قريبا وفتح المعابر الحدودية.
ودعت الاجتماعات لعقد لقاء عاجل للجنة الأمنية السياسية المشتركة للنظر في قضايا الحدود والخط الصفري المؤقت.
وأوضح رئيس هيئة الاستخبارات السودانية الفريق صديق عامر حسن للصحافيين في ختام الاجتماعات بالخرطوم أن الاجتماع أكد التزام الطرفين باطلاق سراح الاسرى قريبا، مشيرا الى أن عدد الاسرى محدود وتتم زيارتهم من قبل الملحقين العسكريين في البلدين للوقوف على أوضاعهم.
وقال إن النظر في الشكاوى والدعاوى بين الجانبين ومعالجتها كانت من أهم محاور الجولة وتمت مناقشتها باستفاضة في اجتماع سادته روح الشفافية والوضوح.
وأشار الى اخضاع كل الاتهامات المتبادلة من الجانبين لمناقشة جدية وتم الاتفاق على معالجتها، وقال إنها بدأت تتناقص، مؤكدا إمكانية التوصل لحلول بشأن أي عقبات في هذا الاتجاه.
وأكد عامر ان الاجتماع استعرض بالنقاش موضوع دعم وايواء الحركات المتمردة في الدولتين وتحديد الخط الصفري المؤقت وتفعيل كل الآليات والإعلام السالب في البلدين ومخرجات كل الاجتماعات الأربعة السابقة للوقوف على ما تم انجازه وتبيان أوجه القصور ومعالجتها في تنفيذ كل ما اتفق حوله سابقاً. واضاف ان الجانبين اتفقا على عقد الجولة السادسة للجنة الأمنية المشتركة في منتصف يناير المقبل في جوبا عاصمة دولة جنوب السودان.
***...***

الفاتح محمد التوم
مشرف المنتدى السياسى
مشرف المنتدى السياسى


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة
» مجلس الامن يتبنى بالاجماع قرارا يطالب السودان وجنوب السودان بوقف الاعمال العدائية في خلال ثمان واربعين ساعة ويهدد بفرض عقوبات على السودان وجنوب السودان
» مؤشر الدول الفاشلة لعام 2014 .. السودان وجنوب السودان يتصدران القائمة بعد الصومال
» ابيي (كشميرالسودان)
» لا إتفاق حول المناطق المتنازع عليها .....!!.السودان وجنوب السودان يوقعان ثلاث مجموعات اتفاقيات تتعلق بالترتيبات الأمنية واتفاقيات مابعد الانفصال والتعاون بين البلدين
» مريكا واسرائيل وجنوب السودان.. عندما يتكاذب الغرب لتضليل الناس

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى